21 إصابة واعتقال مواطن خلال مواجهات "ليلية" في بيتا جنوب نابلس

21 إصابة واعتقال مواطن خلال مواجهات "ليلية" في بيتا جنوب نابلس

رام الله  - خبر 24 - أصيب، الليلة الماضية، نحو 21 مواطناً بالاختناق وكسور ورضوض خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة بيتا جنوب نابلس.

وقال مدير مركز الاسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الاحمر بنابلس، أحمد جبريل، إن طواقم الاسعاف تعاملت مع 21 اصابة، 12 منها بالاختناق جراء الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة بيتا، و8 حالات سقوط على الارض وواحدة بقنبلة غاز بشكل مباشر، ونقل 4 منها للمستوصف لتلقي العلاج.

وفي سياق متصل اكد نائب رئيس بلدية بيتا، موسى حمايل، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب عمار يوسف مهيب حمايل (27 عاماً)، عقب مداهمة منزله.

وتشهد بلدة بيتا منذ الخامس من ايار المنصرم، اسلوب مواجهة شعبية جديد مع قوات الاحتلال، ضد إنشاء بؤرة استيطانية جديدة فوق قمة جبل صبيح، التابع لأراضي بلدات بيتا وقبلان ويتما جنوب نابلس.

وحمل أسلوب المواجهة الجديد اسم "الارباك الليلي"، بحيث يكون مساند للمواجهات في ساعات النهار والتي يستخدم فيه المشاركون الإطارات المشتعلة، بالإضافة إلى مكبرات الصوت التي تصدر أصواتاً عالية تزعج المستوطنين، واستخدام الإضاءة القوية والليزر، لتشتيت انتباه جنود الاحتلال الذين يقومون بحماية المستوطنين، واستخدام البراميل المتفجرة.

وحسب إحصائيات رسمية فلسطينية، فإن 5 شهداء ارتقوا في معركة الدفاع عن جبل صبيح، فيما أصيب أكثر من 618 مواطناً  منذ مطلع أيار في بلدة بيتا خلال المواجهات التي تشهدها البلدة ليل نهار، احتجاجًا على إقامة البؤرة الاستيطانية.