حفل قران بمسجد أغضب المصريين

حفل قران بمسجد أغضب المصريين

عُقد قران منة الله عماد ،ابنة الإعلامية المصرية مفيدة شيحة، داخل مسجد محمد علي بالقلعة ما آثار موجة غضب عارمة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر.

ظهرت الاعلامية مفيدة شيحة بمقاطع عديدة تعبر عن فرحها بعقد قران ابنتها وهي ترقص مع ابنتها وخطيبها، واخرى ترقص بمفردها معبرة عن فرحها الشديد.

وأثارت صور الفرح والفيديوهات الخاصة بالاحتفال والرقص بصحن مسجد محمد علي بالقلعة استياءً شديداً ليس من رواد مواقع التواصل الاجتماعي فقط وانما من محبي الآثار والحضارة المصرية.

في حين اعتبر رئيس حملة الدفاع عن الحضارة المصرية عبد الرحيم ريحان ضمن تصريحات صحفية أن "الواقعة تعد عدم احترام للدين الاسلامي".

وأكد انه يجب محاسبة وإقصاء ومحاكمة المسؤولين المتورطين بهذا الحدث قائلاً" يعد ذلك تدنيساً وعدم احترام للدين الإسلامي وازدراء للإسلام بشكل كامل كل شيء له حدود".

وشدد أن صحن المسجد هو جزء من المسجد قائلاً " البعض يقول أن ما حدث من احتفال خارج المسجد ولكن هذا خطأ صحن المسجد جزء منه وما حدث مرفوض تماماً وضد الأخلاق والقيم"٠

يذكر أن مفيدة شيحة واحدة من أشهر الإعلاميات المصريات، التي شاركت في تقديم العديد من البرامج التلفزيونية والإذاعية الناجحة، وتخصصت في برامج المنوعات.